April 16, 2014

أشكنازي وداغان: سقوط نظام الأسد جيد لـ"إسرائيل"

قال رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق غابي أشكنازي ورئيس الموساد السابق مائير داغان إن سقوط نظام الرئيس السوري بشار الأسد سيكون جيدا بالنسبة لـ"إسرائيل".وكشف أشكنازي أن مدير المخابرات المصرية السابق عمر سليمان توقع خلال زيارة لإسرائيل قبل شهرين من اندلاع ثورة 25 يناير أنه قد يصبح رئيسا لمصر هو أو جمال مبارك.ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن أشكنازي قوله في خطاب أمام مؤتمر صحيفة (جيروزاليم بوست) المنعقد في نيويورك الأحد إن "العالم منح الأسد تصريحا بالقتل وإذا سقط نظام الأسد فإن هذا سيكون جيدا بالنسبة لإسرائيل".وأضاف أن "أي نظام سيقوم في سورية سيكون أفضل بالنسبة لإسرائيل ولن يكون مرتبطا بحزب الله وإيران مثل النظام الحالي".مجلس الأمن القومي التركي يبحث الوضع السوريمصدر: مقتل ليبيين من "القاعدة" والقبض على ثالث بعد تفجيرهم عبوة ناسفة بحلبمود يحث جميع الأطراف على مساعدته بانجاز مهمته.. والمقداد: ملتزمون بخطة عنان وسنواجه المجموعات المسلحة ومن يدعمهامقدسي: يجري إطلاع الجنرال مود على انتهاكات المعارضة المسلحةوقال داغان الذي تحدث في المؤتمر نفسه إنه يجب الإطاحة بالأسد و"يجب إيجاد طريق لإقامة نظام بدعم من السعودية ودول الخليج، ومن شأن تطور كهذا أن يضعف القوة العسكرية والسياسية لحزب الله ومكانة إيران في المنطقة".وقال أشكنازي إن طبيعة الحرب تغيرت "ولم يعد يقف فيلق مقابل فيلق، وإنما العدو يختبئ خلف المدنيين" وأنه "من دون الاستهانة بحماس وحزب الله إلا أنهما غير قادرين على احتلال النقب والجليل".وتطرق أشكنازي إلى "الربيع العربي" قائلا إنه "ليس ربيعا وإنما عاصفة إسلامية" معترفا بأن إسرائيل لم تتوقع "هذه العاصفة".